مقالات

حان وقت رد الاعتبار للمهنة الصحفية، وبناء مؤسسات إعلامية حقيقية

سبت, 2015-03-07 13:09

مما لا شك فيه أن الإعلام في عصرنا اليوم، أصبح ركيزة أساسية من الركائز التي تبنى عليها الدول، وترتقي بها المجتمعات، كما أنه يسهم بشكل فعال في تطوير المجتمع وتغيير عقليات الناس وتحديد مواقفهم، هذا بالإضافة إلى الدور المنوط به في تنو

الرئيس وروح المخاطرة

أربعاء, 2015-03-04 21:38

يطرح الأسلوب المستفز الذي تعامل به الرئيس "محمد ولد عبد العزيز" مع إضراب عمال "اسنيم" الكثير من الأسئلة التي لم تجد إلى الآن أي أجوبة مقنعة.

مقترحات لجعل "2015 سنة للتعليم

ثلاثاء, 2015-03-03 15:30

مواصلة لما ورد في أولى الحلقات ؛ومحاولة لتشخيص واقع التعليم وعرض المشكلات ؛وتقديمها للحل مع ترتيب الأولويات، ورجاء للتوفيق في ذاك من مسدد الخطوات؛نبدأ بالصلاة على المصطفى -صلى الله عليه وسلم-متبوعة بالتبريكات.

من "ترمسه" إلى "ترمسه"!!

ثلاثاء, 2015-03-03 14:06

هناك فرق كبير بين "ترمسه" المدينة الخيالية الرائعة التي عرفت تطورا عمرانيا مذهلا على صفحات الوكالة الموريتانية للأنباءو"ترمسه" على أرض الواقع تلكم المدينة الشاحبة البائسة التي خرج بعض سكانها، وجاؤوا في قافلة ليقولوا لصاحب الأفكار

عاجل: يا وزير التهذيب!

ثلاثاء, 2015-03-03 10:41
  1. في عهد الوزيرة نبقوه وفي مدة وجيزة لا تتجاوز سنة دراسية ؛ كادت فيها هذه المرأة الصالحة؛أن تضبط المصادر البشرية في وزارة التعليم ؛ وبخطوات جبّارة جريئة وفاعلة وسريعة ؛ وبروح مهنية عالية .

ولد ابريد الليل في الحلقة الثالثة عن التحديات الاستراتيجية للديمقراطية

ثلاثاء, 2015-03-03 07:12

إن تأكيد مثل هذا من طرف الاستراتيجي الكبير هو مدعاة للانشغال عندما نعرف أنه كان يفكر في جيوش ضخمة بينما الخطر الذي تواجهه موريتانيا هو من طبيعة أخرى أقل وضوحا وأقل قابلية للإكتشاف وهو عبارة عن مجموعات محدودة تجتاح حدودا قليلة أو ع

إنهم يستحقون أكثر من بطاقة حمراء!!

سبت, 2015-02-28 15:19

سألني العديد من الأصدقاء عن سر هذه الصورة التي أظهر فيها وأنا أرفع البطاقة الحمراء، فلماذا اخترتها لأن تكون هي صورتي الشخصية على صفحتي في "الفيسبوك"؟ ولماذا ظهرت هذه الصورة في مثل هذا الوقت بالذات؟

ولد ابريد الليل يكتب : الحلقة الثانية من لتحديات الاستراتيجية للديمقراطية

سبت, 2015-02-28 10:07

بعد تحديد الاستراتيجية تصبح كل المهام في حالة خضوع وغايتها وهدفها المساهمة في نجاح الاستراتيجية. إن الاستراتيجية هي التي تحدد لها أهدافها التكتيكية ومراحلها الوقتية وتدرجها التسلسلي على مقياسها هي وإيقاع نبضات قلب كل منها.

غاب المسلمون .. وحضر العقيد / عبد الله الراعي

جمعة, 2015-02-27 21:18

لم يكن أحد يتصور أن يخرج من أبناء موريتانيا من يحمل كل هذا الود لبني صهيون، واليوم نفجع بأن يكون  ذلك الشخص الذي يقاسم اليهود أفراحهم هو رئيس سابق للجمهورية وضابط برتبة عقيد في المؤسسة العسكرية .. إنها الفاجعة الكبرى ..!

الصفحات