الداخلية البريطانية ما زالت عاجزة عن تحديد هوية مرتكب الهجوم الإلكتروني

سبت, 2017-05-13 19:02

 

صرحت وزيرة الداخلية البريطانية أمبر راد اليوم السبت،بأن الحكومة البريطانية لم تحدد بعد من يقف وراء الهجوم الإلكتروني الدولي الذي وقع أمس وعطل النظام الصحي في المملكة المتحدة.

وقالت راد لهيئة الإذاعة البريطانية (بي.بي.سي) "ليس بمقدورنا إبلاغكم بمن وراء الهجوم. لا يزال هذا العمل جاريا".

وأضافت أن المركز الوطني البريطاني للأمن الإلكتروني يعمل مع هيئة الصحة في البلاد لضمان احتواء الهجوم بينما تعمل الوكالة الوطنية لمكافحة الجريمة معهما لمعرفة من أين جاء الهجوم.

وذكرت راد أن الحكومة لا تعرف ما إذا كان الهجوم بتوجيه من حكومة أجنبية.