عودة ولد عبد العزيز وسط ترقب شديد

أربعاء, 2018-01-10 14:15

عاد رئيس الجمهورية محمد ولد عبد العزيز قادما من مدينة ازويرات  بعد رحلة استجمام في بوادي بير أم اكرين دامت أسبوعين.
واستغل في سفره إلى انواكشوط رحلة عادية للموريتانية للطيران تحمل المسافرين ودون أي ابروتوكولات وداع رسمي .
وكان رئيس الجمهورية قد وصل مساء أمس الثلاثاء إلى ازويرات حيث التقى الإداري المدير العام لشركة سنيم.

من جهة أخرى أكدت مصادر متطابقة إن ولد عبد العزيز قبل العودة إلى نواكشوط قادماً من مدينة ازويرات، عاصمة المناجم في موريتانيا، عقد اجتماعاً مع وزير النفط والطاقة والمعادن محمد ولد عبد الفتاح، ولم تكشف المصادر عن الملفات التي تناولها الاجتماع بين الرئيس والوزير.

ومن المتوقع أن تعقد الحكومة اجتماعها العادي صباح غد،، بعد أسبوعين من الغياب. وسط حديث واسع عن إقالتها وتعيين  ولد عبد الفتاح وزيرا أول جديد.. وحتى الآن لم يتسن لنا تأكيد الخبر من نفيه.

وكالات