مقالات

المعارضة.. وعقدة الرموز

أربعاء, 2016-12-14 18:26

أن تعارض نظاما لأجل وطن ليس عيبا بالمرة... بل هو قمة الوطنية... أما أن تتحول معارضتك للنظام بفعل الحقد إلى معارضة للوطن.. فتلك الفضيحة بعينها..

رفع الملام عن المحتفِل بمولد سيد الأنام/ عثمان جدو

اثنين, 2016-12-12 22:24

كلما اقترب مولد المصطفى الهادي-صلى الله عليه وسلم-خرج مُنكِرون منا؛ بدعوى رفض البدع وحماية السنة والثبات عليها، وهي ادعاءات يتقاسم أصحابها غالبا حداثة السن، والتأثر بمناهج وفتاوى ذات بعد حركي فكري موجه خدمة لمنابع فكرية معينة؛

الصدف تتكفل بالرد أحيانا..

خميس, 2016-12-08 21:07

الرسائل من جاليتنا بالولايات المتحدة تترى حول موضوع قرار الحكومة بيع مقر إقامة السفير الموريتاني في واشطن، وفي ظل عدم تجاوب السلطات مع هذه النداءات بإلغاء قرار البيع لكون الموضوع لم يطرح أصلا للاستفتاء الخارجي أو الداخلي، بل وحتى

أنا أعرف أن المختار ولد داداه كان عميلا وهذه الأدلة / حبيب الله ولد أحمد

ثلاثاء, 2016-12-06 10:06

تقوم عدة جهات محلية عاقة هذه الايام بحملة تشهيرية باهتة بائسة حقيرة ضد الرئيس الرمز الاستاذ المختار ولد داداه بانى موريتانيا ورمز استقلالها ومفخرة تاريخها المعاصر وتتهم هذه الحملة الرئيس المختار رحمه الله بالعمالة لفرنسا وهي فى حق

الهجوم على رؤسائنا السابقين لا يساهم في تغيير واقعنا المزري

اثنين, 2016-12-05 01:41

العودة الآن للحديث عن "عمالة" الرئيس المؤسس المختار ولد داداه رحمه الله .. والعودة للتشكيك في تضحيات الناس .. و تحيين كلام معروف لشخصيات سياسية ليست "بريئة" في حديثها عن جيل التأسيس بشهادة رفاقها ...

بيع مبنى إقامة السفير في واشنطن ... القرار العقلاني

أحد, 2016-12-04 07:59

إطول عمرو ولد محمد فال

بعيدا عن التشويش ومحاولة زرع الشكوك في كل القرارات والإنجازات خدمة لأهداف لم تعد تخفى على أحد وفي ظل نجاح سياسة تغيير واجهة العاصمة التي لم تكن لائقة وأضحت في الفترة الأخيرة تعج بالابراج وخصوصا منطقة بلوكات القديمة و تشييد المطار

جمهورية "وانطير" لبيع المدارس والسفارات!

سبت, 2016-12-03 11:42

محمد الامين الفاضل

إذا ظلت الأمور تدار في بلادنا بهذا الأسلوب التجاري الجشع، فلا تستغربوا غدا أن تلتقوا  بالسيد وزير الاقتصاد والمالية وهو يتجول في الأسواق، ويحمل على ظهره مكبر صوت، ويهتف بأعلى صوته : لدينا مدارس وسفارات  ووزارات للبيع ..عروضنا مغري

في ضيافة أحفاد قتلة "كبولاني"

خميس, 2016-12-01 01:34

في سفوح مرتفعات أطار، حيث رسمت الطبيعة لوحة فنية رائعة، تتعانق فيها قمم الجبال بقامات النخيل الباسقة، ومع إشراقة شمس الـ27 من نوفمبر، كانت المدينة قد أخذت زينتها كاملة استعدادا لاستقبال الرئيس محمد ولد عبد العزيز، وجادت عليها السم

ولد بلعمش يكتب : ما لا نعرفه عن والد خدجة بنت اكليب التي عرت أطر أطار

خميس, 2016-12-01 01:05

والد الفتاة.. الشاعر الذي يليق بالكثيرين ذكره ..

لن يقال عن أختنا خدجة بنت اكليب أكثر مما قيل تمجيدا او انتقادا لتصريحها في لقاء أطر آدرار مع الرئيس .

الصفحات