مقالات

وداعا يا بدر الرفاق

أحد, 2020-10-11 18:14

بقلم: عمر ولد الدده

وترجل الفارس الذي ظل٬ إلى آخر رمق من آخر نفس٬ شامخاً كالطود في وجه كل العواصف والأعاصير.

لنعط للحياة معنى

سبت, 2020-10-10 23:55

كتب موسى أفال MOUSSA FALL
على صفحته على الفيسبوك...

لقد وارينا الثرى قبل لحظات صديقنا المغفور له محمد المصطفى ولد بدر الدين في مقبرة /لكصر/ بعد أن أقيمت عليه صلاة حضرها جمع لم يسبق له مثيل. لقد كان بدر الدين يعي تماما أنه مريض، ولكنه كان يرفض الاستسلام.

عمدة بحجم وزير

ثلاثاء, 2020-10-06 21:36

بسم الله الرحمن الرحيم

(ولا تقف ما ليس لك به علم إن السمع والبصر والفؤاد كل أولئك كان عنه مسئولا) صدق الله العظيم

نواكشوط الاستثناء المحير في زيارة إسبر المغاربية...

سبت, 2020-10-03 23:54

بقلم: فتى ولد متالى

مارك إسبر وزير الدفاع الأمريكي ينهي جولته المغاربية دون المرور بنواكشوط … أيعقل هذا؟..

نحو إقلاع اقتصادي آمن...

أربعاء, 2020-09-30 12:53

الأستاذ / إسلمو ولد آحمد سالم

قبل الإقلاع لا بد من تفقد الوضعية العامة و إكمال النواقص و التأكد من سلامة المحرك و انتظار إكتمال الركاب ، و اختيار الطاقم الكفء للرحلة ، و معرفة الطقس و كل التفاصيل التي تضمن السلامة.

أستاذي اشدو ..لقد بعُدَت الشقة بينك وبين الشعب / عبد الله ولد اتفاغ المختار

أربعاء, 2020-09-30 00:45

قبل قليل نشر أستاذي محمدن ولد اشدو مرافعته الأسبوعية؛التي أخذت منذ بعض الوقت طابع مقال، يستجدي لقاءً مع الرئيس ولد الغزواني، وفي كل مرة أقوم بالدعاية اللازمة لهذه المرافعة، لعلّ ذلك يُعجلُ اللقاء، أو يزيد من الضغط على ولد عبد العز

من حديث الكسب الحرام..!

ثلاثاء, 2020-09-29 00:49

على امتداد اربعة عقود، من عمر دولة السائبة هذه، غاص غيلان الرشاوى والغلول والمكوس، وبارونات المكاسب المحرمة، وحيتان الفساد السمينة، عسكرية ومدنية، ومن تصنيفات وتوصيفات أخر يعف عن ذكر بعضها اللسان؛ غاصوا حتى الركب، وتقلبوا ظهرا لبط

ساعة تطوع

أربعاء, 2020-09-23 16:16

صادق مجلس الوزراء في بيانه الأخير على مشروع قانون جديد للجمعيات، وقد شكل هذا القانون مطلبا رئيسيا لنشطاء المجتمع المدني خلال السنوات الماضية.

نفثة مصدور /عبد الوهاب ولد الشيخ الحطاب

خميس, 2020-09-17 18:19

نعى الركب أوفى حين آبت ركابهم... لعمري لقد جاءوا بشر فأوجعوا

مجرمون وقتلة خارج السجن..إلى متى ستسمر هذه الظاهرة؟

أربعاء, 2020-09-16 11:05

حسب ما نشرته بعض المواقع الإخبارية نقلا عن مصادر أمنية فإن المتهمين بجريمة اغتصاب وقتل الفتاة "لميمة" ـ والتي كانت ضحية لواحدة من أبشع جرائم الاغتصاب والقتل على شارع المقاومة ـ هم من أصحاب السوابق.

الصفحات